مدرسة الشهيــــــد طيار محمد فهيم الجندى الإعداديه بسرس الليان

مدرسة الشهيــــــد طيار محمد فهيم الجندى الإعداديه بسرس الليان

أهـــــــــــــــــــــــــــلا ومرحبــــــــــــــا بكــــــــــــم
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
 أخي وأختي في الله هذا المنتدي عبارة عن منزل واحد يجمعنا سويا لتبادل الافكار والخبرات مع بعضنا البعض فلا داعي لاستخدام الفاظ تجرح شعور اخوتك... ولاتنقص من قدرك شيئ فكل قول او لفظ انت محاسب علية فاتقي الله في اقوالك وفي افعالك كي تنال رضا الله عز وجل (وكل عام وانتم جميعا بخير وسعادة ) إدارة المنتدي 

شاطر | 
 

 الالوان الصافية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
?????
زائر



مُساهمةموضوع: الالوان الصافية   الأربعاء مارس 25, 2009 6:49 pm

يقصد بالألوان الصافية الألوان المكونة للطيف ودرجاتها المختلفة وهي : الأحمر والبرتقالي والأصفر والأخضر والأزرق والبنفسجي ، وتصنف هذه الألوان باعتبار (الأصل والفرع) إلى المجموعات التالية :

أ - الألوان الأساسية أو الأولية :
لقد تبين بفضل الدراسات التي قام بها العلماء أمثال (توماس يونغ) (1773-1829) و (هيرمان فون ) (1821-1894) أن أعصاب العين تتأثر بالألوان الأساسية ، وهي أصل الألوان الصافية الأخرى ولا يمكن استخراجها من أصباغ أخرى : وهي الأحمر ، والأصفر ، والأزرق ، ومن هذه الألوان الأساسية نحصل بالمزج على الألوان الثنائية .

وأول الألوان الأساسية هو اللون الأصفر وهو لون له قوة انعكاس عظيمة وينتج من عدد لانهاية له من الدرجات اللونية والظلال.
وثاني الألوان الأساسية هو اللون الأحمر ويقع بين الأصفر والأزرق من حيث قوة الانعكاس وإذا أضيف لأي لون أخر من الألوان أكسبه درجة معينة من التوهج .
أما ثالث الألوان الأساسية فهو اللون الأزرق وله صلة وثيقة بالظلال وهو لو ن قوي في الضوء الشديد كما أنه يظهر بتأثير أفتح عندما يقل النور وذلك بالنسبة لامتصاص الضوء ، ولهذا فأنه يخدع المصور الذي يرسم على النور لما يبدو فيه من مظهر غير حقيقي .

ب - الألوان الثانوية أو الثنائية: ويطلق عليها الألوان الستة القياسية :
وهي ألوان مركبة يتكون كل لون منها من مزيج لونين أساسين وهي :

البرتقالي : ونحصل عليه بمزج الأصفر والأحمر وهو أول الألوان الثانوية وأقلها امتصاصا للضوء ، وتتوقف درجة تأثيره في الأبصار على مقدار النور الساقط عليه ومسافة بعده عن النظر ونلاحظ أن ضوء الشمس يزيد توهج مظهر البرتقالي كما يزيد من توهج كل الألوان التي يدخل في تركيبها هذا اللون .

الأخضر : ونحصل عليه بمزج الأصفر مع الأزرق وهو ثاني الألوان الثانوية ويقف وسطا من حيث الامتصاص والانعكاس بين الأسود والأبيض ويعتبر لونا كامل الظل عندما يتركب من ثلاثة أجزاء من الأصفر وثمانية أجزاء من الأزرق .

البنفسجي : ونحصل عليه بمزج الأحمر والأزرق وهو ثالث الألوان الثانوية وهو أقرب الألوان ظلا إلى الأسود ، لانه يعكس قدرا من النور.

ج - الألوان الثلاثية :
أتجه العلماء والتشكيليون اتجاهين مختلفين في تصنيف الألوان الثلاثية واتفقا على ان تركيبته تبقى دائما ثلاثية النسب.

* اتجاه أول : نحصل على اللون الثلاثي بمزج أي لون ثانوي مع اللون الأساسي الذي يجاوره وبهذه الطريقة يكون عدد الألوان الثلاثية ستة وهي :
البرتقالي الأصفر = برتقالي مع أصفر =(ثلثين أصفر + ثلث أحمر).
البرتقالي الأحمر = برتقالي مع أحمر =(ثلث أصفر + ثلثين احمر).
الأخضر الأصفر = أخضر مع أصفر =(ثلثين أصفر + ثلث أزرق).
الأخضر الأزرق = أخضر مع أزرق =(ثلث أصفر + ثلثين أزرق).
البنفسجي الأحمر = بنفسجي مع أحمر =(ثلثين احمر + ثلث أزرق ).
البنفسجي الأزرق = بنفسجي مع أزرق =(ثلث أحمر + ثلثين أزرق).

* اتجاه ثاني : نحصل على اللون الثلاثي بمزج لونين ثانويين ، على ان هذا الاتجاه يعطينا ألوان أقل صفاء وأقرب إلى الرماديات من الاتجاه الأول ، وبهذه الطريقة يكون عدد الألوان الثلاثية ثلاثة وهي :
الأخضر الزبدي = برتقالي + أخضر (1/4 أصفر + 1/4 أحمر+ 1/4 أزرق).
الأحمر البني = برتقالي +بنفسجي (1/4 أصفر+ 2/4 أحمر + 1/4أزرق).
الأخضر الزيتوني = أخضر +بنفسجي (1/4أصفر+ 1/4أحمر+ 2/4أزرق).

د - الألوان المتوافقة (التوافق اللوني) :
إن ألوان الطيف هي الدليل والمرشد للفنان ليتعمق في دراسة نظريات الألوان . وإن الترتيب الطبيعي لألوان الطيف خير مثال على التوافق . فلو اخترنا لونين متجاورين من دائرة الألوان لوجدنا أنهما متقاربين وفيهما عنصر مشترك وهذا هو معنى التوافق ،

أن من أهم الأسس في تنظيم علاقات الألوان هي تلك الألوان القائمة على التوافق ، والألوان المتوافقة تعني وجود اتحاد موفق للألوان ينشا عن استخدام خاصية المصاهرة والتقارب الموجود بين الألوان ، كما ان الألوان المتوافقة تعرف بأنها مجموعة من الألوان تؤثر على العين والنفس تأثيرا سارا أو حسنا أو ممتعا وتتصف بالوحدة بالرغم من الاختلاف الواضح بينها في بعض الأحيان ) . ونعرض بعض المجموعات اللونية التي تتميز بالتوافق فيما يلي :

* الألوان المرتبطة بكنه واحد ، وتعرف عادة باسم أحادية اللون حيث يستعمل فيها كنه لون واحد ، مثل اختيار أي لون ونستنبط منه أي عدد من الدرجات والشدة المختلفة ، وذلك بإضافة اللون الأبيض والأسود .
* توافق مجموعة لونية مشتركة في كنه لون واحد ومتقاربة على الدائرة اللونية مثل : برتقالي ، برتقالي مصفر ، برتقالي محمر .
* توافق مجموعة لونية متباعدة الكنه على الدائرة اللونية ومتقاربة في الشدة والقيمة وهذه المجموعة ينتج التوافق بينها حينما تتقارب التشبع والقيمة .
* مجموعة الألوان القاتمة والمجاورة للأبيض .
* مجموعة الألوان الساخنة المجاورة للأسود .
* مجموعة الألوان المحايدة ، إذ يمكن الجمع بين العديد من الألوان المتباعدة على الدائرة الساخن والبارد عند تحيدها وينشأ بينها التوافق لاشتراكها في اللون الرمادي.

وفيما يلي بعض الأمثلة على التوافق : ضع بين كل لونين مما يلي لونا ثالثا يتركب من مزج اللونين معا لتحصل على التوافق .
ضع اللون الأخضر بين الأصفر والأخضر
ضع اللون البرتقالي بين الأصفر والأحمر
ضع اللون البنفسجي بين الأحمر والأزرق



هـ - الألوان الحارة والألوان الباردة .
يرجع هذا المصطلح إلى عهد الفراعنة ، ويقصد به انقسام الألوان إلى مجموعتين إحداهما حارة والأخرى باردة أما الألوان الحارة هي الألوان المحصورة في دائرة الألوان بين اللون الأحمر الكادميوم الذي هو أشد الألوان حرارة وبين الأصفر المخضر ، والألوان الباردة هي الألوان المحصورة بين الأصفر المخضر والأحمر الليزارين . فالأصفر المخضر إذن هو الحد الفاصل ما بين الألوان الباردة وبين الألوان الحارة ، ويمكن اعتبار هذا اللون حارا إذا أضيف لصفرته كمية معينة من الأصفر وعلى العكس يمكن اعتباره لونا باردا إذا حذف من صفرته كمية معينة .

ويعتبر تقسم الألوان إلى ألوان حارة وباردة ذاتي ولا يتعلق موضوعيا بالألوان بحد ذاتها ، وإنما يرتبط بالانطباع الذي تتركه الألوان في نفس الإنسان وتعتبر الألوان الثلاثة : الأصفر والأحمر والبرتقالي والأرجواني ألونا حارة لان النار والشمس والدم مصادر الحرارة والدفء ، أما الأزرق والأخضر وما قاربها فهي ألوان باردة لان السماء والماء مصادر البرودة ، والألوان الحارة زاهية وصارخة تعبر عن النور والسعادة والفرح . أما الألوان الباردة فهي هادئة تعبر عن الحزن والكآبة والسكون ، كذلك فأن الفنان يستفيد من الصفة الرمزية للألوان في تكوين العمل الفني ، مثلما يفعل الأديب للاستفادة من قاموس اللغة في صياغة العمل الأدبي ، فحين يضع الفنان مثلا على السطح الأبيض للوحة لونا أزرق ، فأن هذا اللون سيتمركز في وسط فراغ اللوحة ، لكنه حين يضع لونا أحمر قريبا منه وبالمساحة نفسها الموضوع بها اللون الأزرق فانه سيجد اللون الأزرق البارد يغوص أمام اللون الأحمر الحار ، وذلك بسبب اختلاف اللونين في السطوع . وهنا يمكننا استنباط القاعدة العامة التالية :

* تقدم الألوان الحارة أشكالها إلى الأمام .
* تدفع الألوان الباردة أشكالها إلى الوراء.
* الألوان الباردة والساخنة تعمل على الإحساس بالبعد الثالث الإيهامي رغم تواجدها على مسطح ذو بعدين فقط ، ونعرض هنا بعض الحلول التشكيلية لاستخدم الألوان الساخنة والباردة في علاقتها معا :
اللون الأحمر يزيد تقدما وبروزا عندما يكون لون مؤخرة التكوين لون مكمل وهو الأخضر .
اللون الأصفر يزيد تقدما عندما يكون لون مؤخرة التكوين لون مكمل وهو البنفسجي .

كما أن من تأثيرات الألوان الدافئة في التكوين أو التصميم أنها تظهر أكبر مساحة من مساحتها الحقيقية حيث أن لها صفة التقلص . كما أن الأشكال المجسمة ذات الألوان الباردة والفاتحة تبدو أخف ثقلا من تلك الملونة بالألوان الدافئة القاتمة..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الالوان الصافية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة الشهيــــــد طيار محمد فهيم الجندى الإعداديه بسرس الليان :: الفئة الأولى :: الانشطة التربويه :: منتددى التربية الفنيه-
انتقل الى: